وطني

مصالح الدرك الوطني تسطر مخططا أمنيا بمناسبة العطلة الشتوية

طريق نيوز : وضعت مصالح الدرك الوطني مخططا أمنيا من خلال تسخير كافة الإمكانيات البشرية والمادية بهدف توفير الطمأنينة والراحة للمواطنين، وهذا تزامنا مع بداية العطلة الشتوية للتلاميذ والطلبة.

وتجسيدا لهذا المخطط، قامت مصالح الدرك الوطني، يوم السبت، بتنظيم رحلة موجهة لفائدة وسائل الاعلام الوطنية الى حظيرة تيكجدة بأعالي ولاية البويرة التي اكتست حلة بيضاء وتشهد في هذه الفترة توافدا كبيرا للعائلات والزوار من داخل الوطن وخارجه.

وخلال هذه الخرجة الاعلامية، تم الوقوف على الجهود التي تبذلها المجموعة الاقليمية للدرك الوطني بالبويرة من أجل السهر على توفير أسباب الراحة والطمأنينة للوافدين على هذا القطب السياحي المميز.

وفي هذا الصدد، أوضح قائد المجموعة الإقليمية للدرك الوطني بالبويرة، العقيد حمدي لعبيدي، أن المخطط الخاص بالعطلة الشتوية تضمن عدة إجراءات وتدابير احترازية من شأنها تحقيق الأهداف المسطرة ميدانيا، وذلك بالتنسيق مع مختلف المتدخلين من سلطات ولائية وممثلي قطاع السياحة بالولاية.

وأضاف أنه تم في هذا الاطار تسخير الإمكانيات الضرورية لتوفير مناخ ملائم لزوار المنطقة مع التركيز على قاصدي حظيرة تيكجدة مع تكثيف الدوريات على مدار24 ساعة على مستوى الطرق المؤدية الى الحظيرة لتأمين المسالك، لاسيما في حالة تراكم الثلوج.

وقد تزامنت هذه الزيارة الاعلامية مع ت واجد فرق من مديرية الأشغال العمومية للولاية بعين المكان لإزالة الثلوج المتراكمة على مستوى الطريق الوطني رقم 33 الرابط بين ولايتي البويرة وتيزي وزو، وذلك بالتنسيق مع عناصر الدرك الوطني، وسط استحسان وإشادة من المواطنين الذين عبر العديد منهم عن امتنانهم وتقديرهم لهذه الجهود.

من جانبه، أكد رئيس مصلحة الاتصال بقيادة الدرك الوطني، المقدم عبد القادر بزيو الذي رافق الوفد الاعلامي الى منطقة تيكجدة، أن هذه العملية هي عينة لما تقوم مصالح الدرك الوطني عبر مختلف ولايات الوطن، مشيرا الى أنه تم إسداء تعليمات لكافة الوحدات المنتشرة عبر ربوع الوطن من أجل السهر على أمن المواطنين وممتلكاتهم.

وأضاف أنه تم وضع مخططات مماثلة على مستوى باقي الولايات، لاسيما تلك التي تتوفر على فضاءات ومقاصد سياحية تستقطب الزوار، مذكرا بأن قيادة الدرك الوطني أطلقت حملة تحسيسية لفائدة مستعملي الطريق أثناء التقلبات الجوية.

مقالات ذات صلة

إغلاق