مجتمع

وفاة المجاهد والوزير الأسبق عبد الغني عقبي

توفي المجاهد عبد الغني عقبي المدعو سي عمار، عن عمر ناهز 88 سنة، بعد مرض عضال، حسب عائلة الفقيد.

التحق المجاهد الراحل عبد الغني عقبي بصفوف جيش التحرير الوطني سنة 1956 حيث كلف بعدة عمليات عسكرية لتحضير وحدات جيش التحرير الوطني بالجنوب الغربي للبلاد .

خاض عمليات ثورية ضد المستعمر الفرنسي وأسندت إليه مهمة قيادة المنطقة الثامنة بالولاية الخامسة التاريخية.

بعد الاستقلال تقلد مناصب، منها والي سطيف وباتنة وقسنطينة وسعيدة ووهران. وتقلد مناصب وزير السياحة ووزير التجارة وبالسلك الدبلوماسي حيث كان سفيرا للجزائر بإيطاليا وتونس والصين ومالي. كما تم تعيينه في سنة 2004 عضوا بمجلس الأمة.

وسيوارى جثمان الفقيد الثرى بمقبرة عين البيضاء بوهران بعد صلاة الظهر اليوم الأحد.

مقالات ذات صلة

إغلاق