وطني

الجالية تطالب بتسهيل إجراءات استيراد مكثفات الأكسجين

أطلقت تنسيقية منظمات الجالية الجزائرية بالخارج، اليوم السبت، حملة تبرعات واسعة في أوساط المهاجرين بالتنسيق مع مؤسسة الجزائر المتحدة الخيرية وممثلين عن رجال أعمال جزائريين مغتربين، من أجل دعم القطاع الصحي في الجزائر في مواجهة كورونا، خاصة  بمكثفات الأكسجين.

وأوضح بيان التنسيقية الجالية الجزائرية في المهجر” قد اجتمعت مع ممثلي “مؤسسة الجزائر المتحدة الخيرية” وممثلين عن “رجال أعمال جزائريين مغتربين بصفة استعجالية أمس ليلا.

وخصص الاجتماع لدراسة الحالة الوبائية الصعبة التي يعيشها وطننا الحبيب، وبحث السبل والآليات المستعجلة لدعم المنظومة الصحية وإنقاذ ما أمكن من المرضى الذين يعانون من نقص الأكسجين.

وطالب المجتمعون من الوزير الأول التدخل العاجل والسريع لتسهيل إجراءات استيراد مكثفات الأكسجين ومنح الرخص اللازمة لذلك حفاظا على أرواح المصابين.

كما طالبت الجالية وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات بضرورة افتتاح المستشفيات الميدانية واستغلال القاعات الرياضية والمساحات الكبرى، مع اتخاذ كافة التدابير الضرورية لتخفيف الضغط عن المستشفيات.

وشدد التنسيقية بضرورة الاتصال عاجلا بالمستوردين الذين تتوفر لديهم رخص استيراد مكثفات الأكسجين لترتيب عملية الاستيراد لأكبر كمية ممكنة بشكل عاجل.

وأطلقت حملة تبرعات واسعة على مستوى كل الجاليات الجزائرية عبر العالم، بالتعاون مع “مؤسسة الجزائر المتحدة الخيرية” والجمعيات الإغاثية الفاعلة في الجزائر في “تسيير وتوزيع مكثفات الأكسجين” مع إرسال تقارير متابعة دورية لتسيير هذه العملية للمتبرعين.

كما دعت الجالية المؤثرين على مواقع التواصل الاجتماعي لدعم حملة التبرع والمساهمة في إقناع الناس لإنقاذ أرواح المرضى.

مقالات ذات صلة

إغلاق