وطني

هذه هي شروط الدخول المدرسي .. والوزارة تبحث تأجيله لما بعد الاستفتاء

بات غير مستبعد ان الدخول المدرسي للعام 2020/2021 سيتأجل نظرا لعدة معطيات اهمها استفحال وباء كورونا وكذلك السبب يمكن ارجاعه لانتظار مرور استفتاء الفاتح نوفمبر وهو المقترح الذي يوجد على طاولة الوزير واجعوط.

وكشف وزير التربية الوطنية، اليوم، عن جملة من المقترحات التي حددتها وزارة التربية لمباشرة السنة الدراسية 2020-2021، بداية من تقليص الحصة الدراسية بالمتوسط والثانوي إلى 45 دقيقة، وتوسيع أيام الدراسة إلى 6 أيام أسبوعيا، واللجوء إلى التدريس بالأفواج.
وكشف المتحدث امام الشركاء االاجتماعيين، عن المخططات الاستثنائية أعدتها الوزارة تأخذ بعين الاعتبار جرجة انتشار الوباء وتفشيه في كل ولاية
هذا ووضعت وزارة التربية الوطنية خطة صحية وبيداغوجية لإنقاذ الموسم الدراسي المقبل، وتاتي هذه السياسة في محاولة للتكيف مع الوضع الحالي والتخفيف من تبعات ازمة كورونا.
ومن بين الاقتراحات الموضوعة على طاولة الوزارة وضع كل تلميذ على طاولة مستقلة، وهذا حفاظا على التباعد بين التلاميذ مما يعني تقسيم التلاميذ إلى فوجين و تدريسهم بالتناوب وفق نظام يوما بيوم.
ومن بين الشروط المقتىرحة ضرورة ارتداء الكمامة من قبل الأساتذة والمؤطرين وتطبيق مسافة التباعد الاجتماعي الذي توصي به الجهات الصحية المختصة من خلال تفويج كل قسم إلى قسمين.

مقالات ذات صلة

إغلاق