الأرشيف

الكيان الصهيوني يقصف غزة وحماس ترد بقذائف على بلدات مجاورة

وقالت “الجزيرة.نت” إن صفارات الإنذار سُمعت في البلدات الإسرائيلية المحاذية للقطاع، وأن القبة الحديدية تصدت لعدد من الصواريخ التي أطلقت من غزة ردا على الغارات الإسرائيلية.

وبدوره ذكر مصدر أمني فلسطيني إن “طائرات الاحتلال شنت فجرا غارات جوية عدة، استهدفت فيها مواقع للمقاومة الفلسطينية وألحقت أضرارا جسيمة” من دون أن يبلغ عن وجود إصابات.

من جانبه أعلن جيش الاحتلال في بيان له أن مقاتلات حربية شنت غارات على عدد من المواقع التابعة لحركة حماس، بينها نفق جنوب قطاع غزة.

ولم تحدد إسرائيل عدد المواقع التي أغارت عليها، لكنها قال إنها تقع في مجامع عسكرية من بينها مواقع يتم استخدامها من قبل حماس لتحضير بالونات حارقة بالإضافة لمعسكر تدريب تابع للحركة.

وذكر البيان الإسرائيلي أن الغارات جاءت ردا على إصابة ضابط مساء أمس، بالإضافة إلى استمرار إطلاق البالونات الحارقة باتجاه إسرائيل.

وكان جيش الاحتلال قد أعلن أمس عن إصابة أحد ضباطه بجراح متوسطة جراء إلقاء قنبلة يدوية تجاهه من قبل فلسطينيين على حدود شمال القطاع، خلال أحداث مسيرات العودة التي استشهد خلالها طفل وأصيب 220 فلسطينيا آخر.

وذكر شهود فلسطينيون أنّ الغارات الإسرائيلية فجر اليوم السبت استهدفت “مرتين متتاليتين وبصواريخ عدة” موقعا لكتائب القسام (الجناح العسكري لحماس) شرق مخيم البريج وسط القطاع. وأوضحوا أن موقعين آخرين للقسام في شمال القطاع استهدفا أيضا بصواريخ عدّة.

 

مقالات ذات صلة

إغلاق