الأرشيفوطني

حوالي 90 مليار دينار شهريا للتّكفل بمعاشات المتقاعدين

قال، اليوم، المدير العام للصندوق الوطني للتقاعد سليمان ملوكة، إن العامل في الجزائر الذي قضى 32 سنة عمل يتقاضى80 بالمائة من المعاش عندما يبلغ من العمر 60 سنة، فيما تعتمد دول أخرى غربية وعربية سن التقاعد ابتداء من 65 سنة فما فوق.

وأكد المدير العام للصندوق الوطني للتقاعد، نقلا القناة الإذاعية الأولى، أن الصندوق يمر بظروف مالية صعبة غير انه انتعش بتمويل الحكومة مطلع سنة 2018 بقيمة 500 مليار دينار للتكفل بالمعاشات وبالمنح ، مشيرا إلى أن الرصيد المالي الشهري للصندوق يقدر بحوالي  90 مليار دينار.

وأوضح سليمان ملوكة، أنه من ضمن الإجراءات والقرارات التي اتخذت لتمويل الصندوق ما تضمنه قانون المالية لسنة 2018 بتخصيص نسبة 1 % من المواد المستوردة في 2018 لصندوق التقاعد.

وأشار ضيف الأولى إلى أن القانون 16-15 الذي صدر في 31 /12 /2016 و الذي ألغى المقرر 97 -13 الذي كان يسمح للعامل بالتقاعد في سن 50 ، كما صدرت مادة تسمح للعامل البالغ من العمر 60 سنة والذي ليست له السنوات الكافية لكي يتقاضى معاشا مقبولا ، حيث بامكانه في هذه الحالة وبطلب منه مواصلة عمله حتى سن 65 .

وذكر أنه باستطاعة أي متقاعد اختيار أي حساب سواء بريدي أو بنكي حتى يصب معاشه فيه ، مشيرا إلى أن الصندوق يتقرب من المتقاعد بمختلف الآليات وكذا بتطبيق أندرو ويد للإجابة عن انشغالاته.

كما أكد المتحدث ذاته أنه لا وجود لزيادات خاصة في معاشات المتقاعدين حيث نجد أن المادة 43 من القانون 83 -12 المعمول به في التقاعد تنص على تثمين المعاشات كل شهر ماي من كل سنة ، موضحا أن في سنة 2017 ذهب للتقاعد أكثر من 150 ألف عامل .

وأوضح سليمان ملوكة أنه حتى يكون توازن مالي للصندوق من المفروض أن تكون اشتراكات 5 عمال لمتقاعد واحد ، أما حاليا فنجد مشتركين “2 ” لمتقاعد واحد فقط ، ولديمومة ميزانية الصندوق الوطني للتقاعد شدد ضيف الأولى على وجوب التوظيف للمساهمة في رفع الاشتراكات.

الإذاعة 

مقالات ذات صلة

إغلاق