اقتصاد ومؤسساتالأرشيفوطني

بنما بايبرز:علي بن نواري يدخل قائمة مالكي الأرصدة السرية

كشفت صحيفة لوموند الفرنسية،  في عددها الصادر اليوم  الاثنين في إطار  عمل  الإتحاد العالمي للصحفيين الإستقصائيين، بأن الوزير السابق  في حكومة سيد أحمد غزالي   بداية التسعينات، علي بن نواري،قد ورد  إسمه  ضمن  الشخصيات  التي لجأت إلى الجنات الضريبية  في بنما من أجل  إيداع أموال.

ولقد قام  بن نواري الذي رشح نفسه لرئاسيات 2014  بإنشاء شركة أوف شور التي إستعملت  حسب ذات المصدر، من أجل إستكمال بيع الأسهم التي يمتلكها  بن نواري في شركة “سوسيتي جنرال” إلى بنك  الخليفة حينها” ولقد قرر المعني سحب إسمه من  مسيري الشركة عام ونصف بعد تأسيسها حسب مانشره ذات المصدر.

وستقوم الجريدة بنشر،المعاملات  المشبوهة  لرئيس منتدى رؤساء المؤسسات علي حداد غدا.

 

مقالات ذات صلة

إغلاق