الأرشيفسياسة

طلعي:لم أخلط بين قبعة الوزير والمترشح..وهناك من زور وثائق لتشويه حملتنا

رد وزير  الأشغال العمومية والنقل ومتصدر قائمة جبهة التحرير الوطني في ولاية عنابة بوجمعة طلعي في حديث مع الطريق نيوز، على الانتقادات التي طالت حملة الأفلان في عنابة، مؤكدا بأن حملته  كانت ناجحة، غابت عنها الوعود الحالمة، التي  توزع بسخاء في الحملات الانتخابية مضيفا بأنه ركز على التنمية المحلية وقدم وعودا يستطيع تجسيدها، كما عرج على  الحدود الفاصلة بين قبعة  الوزير والمرشح لعضوية المجلس الشعبي الوطني القادم،نقطة شكلت  لبسا  على المتتبعين خاصة بعد كثرة الحديث عن قرب إطلاق القطار الرابط  بين عنابة وتونس.

الحملة الإنتخابية كانت باهتة في معظمها، فهل كان التفاعل الذي شهدته حملة الأفلان  في عنابة حقيقيا؟

أعتبره تفاعلا حقيقيا لسبب بسيط ،أنا لا أحبذ التجمعات الشعبية المنظمة، بل أفضل  الزيارات الميدانية أين يحتك المترشح مباشرة مع المواطنين في الأحياء  والقرى.ولقد لاحظت بنفسي مواطنين مجندين ومهتمين بخطابنا بشكل حقيقي وليس مصطنع .مايجعلني متفائلا في إرتفاع نسبة المشاركة مقارنة بتشريعيات 2012.

ماهي النسبة المتطلع إليها  لكي  يتمتع البرلمان القادم بشرعية شعبية؟

نحن نسعى ونعمل في خرجاتنا لرفع  نسبة المشاركة في ولاية عنابة،ونتمنى أن ترتفع  إلى ما فوق  خمسين بالمئة على مستوى القطر الوطني،ولقد لاحظنا ردود فعل كثيرة خاصة مع وسائل التواصل الإجتماعي.

هناك وعود إنتخابية تطلق من أجل إستمالة الناخب وهي  غير قابلة للتطبيق أصلا  وليست من صلاحيات النائب فما رأيكم في هذه الممارسة؟

هذه نقطة ناقشتها كثيرا مع طاقم حملتنا في عنابة حيث  طالبت منهم  عدم إطلاق وعود كبيرة مرتبطة بعمل الدولة وبالبرامج الضخمة.والتركيز كليا على التنمية المحلية التي  تهم المواطن بشكل مباشرلأنها مرتبطة بحياته اليومية، في محيطه وسكنه وعمله. لهذا قررنا عدم الخوص في تفصيلات البرامج وخاصة عدم منح وعود كاذبة  للناخب،لأن المواطن الجزائري يتذكر  من وعده وينتظر نهاية عهدته و في حال لم يوفي بوعده “يدور عليه”. ونحن طبعا فهمنا رسالة المواطن الذي قال لنا بأن هناك نواب  وعدوهم بأمور ولم  يطبقوها في العهدات السابقة.

بالعودة  إلى شخصي  فأنا قمت  بحل مشاكل عدة في الولاية قبل الانتخابات للجميع، مهما كانت توجهاتهم الانتخابية، هناك طبعا سياسيون يلعبون على وتر الوعود والكلام المعسول، شخصيا لا أقوم بهذا.

هناك من قال بأنكم أخلطتم بين قبعة وزير الأشغال العمومية والنقل وبين المترشح خاصة  بعد الزخم الذي أثير حول القطار الرابط بين عنابة وتونس العاصمة؟

أولا  أريد أن أوضح بأن هناك جريدة نقلت معلومات خاطئة،فأنا عندما  تكلمت في زيارة رسمية عن مشروع  القطار الرابط بين  ولاية عنابة والعاصمة التونسية ومشاريع أخرى من بينها خط بحري لنقل الحجاج إلى المملكة العربية السعودية إنطلاقا من ميناء عنابة ،لم أعين بعد على رأس قائمة حزب جبهة التحرير الوطني في عنابة.بل كنت في زيارة  عمل كوزير.يعني لم يحدث أن قمت بإستغلال مشاريع كانت موجودة منذ مدة لأغراض إنتخابية.

حزب معارض قال بأنه سيكون  في الحكومة   في حال  ما تحصل على  مرتبة جيدة في التشريعيات،غير ذلك سيعود  إلى المعارضة “و يدوخ” السلطة ما رأيكم؟

هذه تصريحات غير مسؤولة وقادمة من أناس لا يحبون  بلادهم، هناك ديمقراطية في بلادنا، وقوانين الجمهورية فوق رأس الجميع، من فاز مبروك عليه ومن خسر فعليه أن يكون رياضيا ويتقبل الخسارة.ومعلوم أنه  في  كل  ديمقراطية يجب أن تكون  هناك معارضة، تقبل  بمخرجات الصندوق.

حدثت صراعات كلامية بين الأمين العام لجبهة التحرير الوطني جمال ولد عباس ونظيره  في التجمع  الوطني الديقمراطي  أحمد أويحيى فهل سيأثر هذا على  تحالفات ما بعد التشريعيات؟

كل شيء ممكن  خلال الحملة الإنتخابية،وأنا قلت للطاقم المشارك في حملتنا الانتخابية بأن يركز على إجابياتنا على ما يمكن أن نقدمه  للمواطن. وأن لا يدخلوا في صراعات هامشية  مع الأحزاب المعارضة أو مع أحزاب أخرى،ركزنا على  ما نحمله من أفكار  ومقترحات بعيدا عن  نشاطات الآخرين التي لا تهمنا.لكن هناك من يستعمل هذه الأساليب للأسف، مثلا قمنا  بتجمع  شعبي، جاء بعض المعارضون وقاموا بإحداث عطب في نظام الصوت داخل القاعة. ورغم هذا بقينا رياضيين ،فليبتعد خصومنا  عن السب  والشتم هذا  مانطلبه فقط.

إنتشرت وثيقة موقعة بإسم رئيس بلدية  في عنابة تجبر عمال البلدية على حضور تجمع  للمترشح بهاء الدين طليبة فما هو رد حزبكم؟

الوثيقة مزورة،وأعلكم بأني نصحت رئيس البلدية المعني بالأمر والذي تم تزوير ختمه وتوقيعه بأن يرفع دعوى قضائية ضد مجهول.لأن مثل هذه الممارسات هدفها تشويه حملتنا ولا يجب أن  نسمح بهذا.وهي طبعا ممارسات معروفة من  طرف بعض المعارضين.

ما هو تقيمكم للحملة بصفة عامة؟

بالنسبة لي كانت بمستوى جيد،  حيث تم إستغلال التكنولوجيا لتحسين التنظيم، وتم توزيع الأدوار  بشكل جيد، الآن ما علينا إلا إنتظار نتائج الخامس ماي. ونتمنى أن تكون في صالحنا.

حاوره جعفر خلوفي

مقالات ذات صلة

إغلاق